السعودية اليوم
اخبار محلية سعودية ومنوعات اخبارية محدثة من حول العالم

ثانوية بالعُلا تُغلق أبوابها على طالبة أصابتها وعكة.. عُثر عليها على هذه الحالة

أُصيبت طالبة ثانوية في محافظة العُلا بأزمة نفسية وعصبية؛ إثر إغلاق مدرستها الأبواب عليها، وبقاؤها أكثر من 3 ساعات بمفردها داخل المدرسة؛ ما دفع ولي أمرها إلى إبلاغ الشرطة بفقدان ابنتهم؛ قبل أن يعثروا عليها داخل المدرسة في حالة نفسية وعصبية متردية.
ووفقا لموقع سبق كشف شقيق الطالبة، أن شقيقته التي تدرس في الصف الأول الثانوي بمدرسة في حي المحاش أُصيبت بوعكة صحية، أمس الأول، وتطلب ذلك نزولها لدى إدارة المدرسة، ثم وجهت إلى مكتب المرشدة الطلابية، ومن شدة المرض غلبها النوم ولم تشعر بمَن حولها.
وقال: “وفي أثناء خروج الطالبات لم تتأكّد المدرسة من خروج الجميع، فأُغلق الباب وعند تأخرها عن العودة أُصبنا جميعاً بحالة نفسية سيئة جداً بما فيها والدتي المريضة؛ الأمر الذي دفعنا إلى إبلاغ الشرطة في الساعة الثالثة عن فقدانها، وبعد مرور ربع ساعة من البلاغ اتصل بي أحد الجيران يخبرني بأنه يعرف حارس المدرسة، فحضرنا بعد أن فتح الباب”.
وأضاف: “وعند محاولتنا دخول الفصول وجدناها جميعهاً مغلقة، وبعد مرور عشر دقائق عثر عليها الحارس في غرفة المرشدة الطلابية في الدور الثاني، وطلبني للحضور وفُوجئت بوجودها داخل الغرفة مصابة بحالة نفسية وعصبية ولا تشعر بأحد”، مطالباً بعمل تحقيق ومحاسبة المتسبّب.
من جهته، أكّد مدير تعليم محافظة العُلا إبراهيم القاضي، صحة الواقعة، مبيناً أنه تمّ تشكيل لجنة عاجلة للتحقيق، وسيتم إصدار بيان مفصّل في وقتٍ لاحقٍ يكشف فيه النتائج.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا
تعليقات