وزير مصري يسب ميسي: ده واحد أهبل تقاضى منا نصف مليون يورو ولم يقشعر بدنه

وجه وزير مصري سابق، إساءة للاعب الكرة العالمي الأرجنتيني «ليونيل ميسي» لاعب نادي برشلونة الإسباني، واصفا إياه بـ«الأهبل» .
وقال «زاهي حواس» وزير الآثار المصري الأسبق، معلقا على زيارة «ميسي» قبل أيام لمنطقة الأهرامات بأنه «واحد أهبل»، حسب تعبيره.
وأضاف «حواس» عالم الأثار الشهير في تصريحات تليفزيونية لبرنامج «على مسئوليتي»، على فضائية «صدى البلد»،:«أعتذر عن قول لفظ (أهبل) على ميسي، ولكنها الحقيقة حيث لم يبدى أي تأثر بحديثي».
وتابع: «كنت أشرح لميسي، أسرار عن الحضارة المصرية، يقشعر لها البدن ولكنه لم يظهر أي رد فعل».
وأوضح: «الأمور تختلف عن زيارة ميسي لمصر، عن نظيرتها بالنجم الهوليودي ويل سميث، الذي كانت لدية رغبة كبيرة بالتعرف على أسرار الحضارة المصرية، حيث تحمل كافة التكاليف المالية، لفتح باب الهرم الأكبر، بعكس ميسي الذي تقاضى نحو نصف مليون يورو».
وكان «ميسي» زار القاهرة منذ أسبوعين، وتفقد منطقة الأهرامات بالجيزة برفقة «حواس»، في إطار مشاركته في حملة السياحة العلاجية «عالم خالى من فيروس C»، التي تستهدف وضع مصر على خريطة السياحة العلاجية عالميًا، ويشارك في دعمها العديد من النجوم ومشاهير العالم.