العريفي يقاضي داعية بسبب تغريداته على تويتر.. ويطالب معاقبته طبقًا لقانون الجرائم المعلوماتية!

أغلقت المحكمة الجزائية بالرياض باب المرافعات في دعوى قضائية أقامها الداعية محمد العريفي ضد داعية سعودي، أساء إليه عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.
وأكد محامي المدعي “العريفي” أن الداعية أساء إليه وشهّر به عبر “تويتر”، مطالبًا بتوقيع العقوبة عليه طبقًا لقانون الجرائم المعلوماتية.
وأوضح المحامي أن الداعية أساء إلى موكله بسبب أطروحات العريفي، وفقًا لـ “مكة”.
ولفت المصدر إلى أن المحكمة أغلقت باب المرافعات بعد عقد نحو 5 جلسات، وأن المحكمة بصدد صدور الحكم.
من جانبه، اعتبر المدعى عليه أن تغريداته التي كتبها عن العريفي تدخل في إطار “الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر”، موضحًا أن التشهير لا يكون في الأمور المعلنة، وإنما في الأشياء الخاصة والمستترة، وأن من أعلن الخطأ فإنه يرد عليه علنا.