إضافة الوالدة بشرط.. منع المحرم المرافق للمبتعثة من مغادرة بلد الابتعاث حتى في الإجازات!

قالت الملحقية الثقافية السعودية في العاصمة الأميركية واشنطن، إنه يتوجب على الطلبة المبتعثين الإبلاغ عند مغادرة المرافق مع المبتعث مقر البعثة.
وأوضحت طرق الإبلاغ في تعميم أصدرته، الأربعاء الماضي، مؤكدة على أهمية وجود المرافق في بلد الابتعاث لتتم إضافته، وفقًا لـ “الحياة”.
ولفتت الملحقية إلى تعليمات وزارة التعليم التي شددت على ضرورة وجود المحرم المرافق للمبتعثة معها حتى في الفترة التي تشهد إجازة دراسية، في حال لم تغادر المبتعثة.
ولفتت ملحقية أميركا خلال لقاء مسؤولين منها مع الطلبة، “لا يمكن إضافة الوالدة مرافقاً للمبتعثة، إلا في حال غياب المعيل الشرعي ووجود صك إعالة ينص على أن الطالب هو المعيل الوحيد لها”.
وأعلنت ملحقية واشنطن في تعميمها وجوب الإبلاغ عن مغادرة المرافق مقر البعثة، من خلال رفع طلب تعديل بيانات مرافق من خلال المبتعث الأساسي، إن كان مرافق عادياً.
وأضافت الملحقية: “أو عبر رفع طلب تعديل بيانات شخصية إن كان المرافق دارساً، وذلك من خلال حساب المرافق في البوابة، وليس من خلال المبتعث الأساسي، ليتم إيقاف الصرف عليه إلى حين عودته إلى مقر البعثة.
وفيما يتعلق بالحصول على بعثات دراسية للمرافق، اشترطت عدد من الملحقيات الثقافية الأخرى حصول المرافق على بعثة مستقلة بعد الحصول على قبول أكاديمي صريح من جامعة وتخصص موصى بهما.