اعلان

نجاة 25 اتحادياً من رحلة الموت

Advertisement

كادت عاصفة رملية شديدة أن تتسبب في كارثة جوية لطائرة الخطوط السعودية التي تقل 25 لاعباً من أولمبي فريق الاتحاد الكروي أمس لولا لطف الله، وذكر عدد من لاعبي أولمبي العميد لـ(النادي) أن الطائرة اهتزت بشكل قوي جداً في السماء واختل توازنها، ليعيش جميع ركاب الرحلة حالة من الهلع والخوف والبكاء، حتى أنهم بحسب إفادات(تشهدوا).
وكان أولمبي العميد في طريقه إلى لقاء التعاون ضمن دوري كأس فيصل بن فهد اليوم، عبر رحلة غادرت مطار الملك عبد العزيز بجدة صوب مطار الأمير نايف بن عبدالعزيز بالقصيم، لتؤثر الأحوال الجوية على سيرها مما دفع كابتن الطائرة للتحليق مدة ساعة و50 دقيقة، رغم أن الرحلة لا تتجاوز الـ 45 دقيقة، للهبوط بأمان وفقا لصحيفة النادي.