اعلان

معاقبة نجم أتلتيكو مدريد بالخدمة العامة بسبب مشاجرة

Advertisement

عاقب القضاء الأسباني، اليوم الاثنين، لاعب نادي أتلتيكو مدريد، الفرنسي لوكاس هيرنانديز وصديقته السابقة اميليا، بقضاء 31 يوما في الخدمة العامة، بسبب المخالفة المتمثلة في التشاجر سويا في الشارع.
ومنع الحكم القضائي هيرنانديز وامليا من التواصل فيما بينهما بأي وسيلة خلال الأشهر الستة المقبلة، كما حرمهما من حيازة أسلحة لمدة عام ويوم واحد.
واتهمت امليا بارتكاب جريمة أخرى، وهي إلحاق أضرار بالغير، ليتم تغريمها 180 يورو.
ووقعت الحادثة المذكورة قبل ثلاثة أسابيع تقريبا، عندما تشاجر لوكاس هيرنانديز وصديقته في الشارع فجرا أمام باب المنزل، الذي يقيم فيه اللاعب.
وبسبب تفاقم المشكلة بين الطرفين، استدعى الجيران قوات الشرطة، التي فتحت تحقيقا معهما.
وطالبت النيابة العامة في بداية الأمر حبس اللاعب سبعة أشهر بسبب لجوئه إلى العنف خلال المشاجرة، فيما طالبت بحبس اميليا أربعة أشهر بداعي التصرف بشكل مسيء في المحيط العائلي، بالإضافة إلى شهرين حبس إضافيين، على خلفية الأضرار، التي تسببت فيها لسيارة اللاعب.
ولكن المحكمة قررت في النهاية توقيع عقوبة مخففة، حيث بات لزاما على الطرفين قضاء وقت محدد في الخدمة العامة.