السعودية اليوم
اخبار محلية سعودية ومنوعات اخبارية محدثة من حول العالم

كيف تبقى على قيد الحياة عند وقوع المصعد؟

هل توقف بك المصعد يوماً ما وشعرت بأنه قد يسقط في أي لحظة إلى أسفل؟ في مواقف مشابهة، يجب على الشخص أن يتمالك أعصابه قدر الإمكان وأن يتنفس ببطء شديد، خصوصاً أن المصعد العالق لا تصله أي تهوية.
وأشار موقع Medical Daily إلى أن فرص نجاة الأشخاص الذين يتعرّضون إلى حوادث مشابهة قليلة، إلا أنه لا ضير من اتخاذ بعض إجراءات السلامة لتفادي الأضرار قدر الإمكان.
ووقعت في تموز (يوليو) العام 1945 واحدة من أكثر أعطال المصاعد شهرة في العالم، إذ أدى اصطدام طائرة من طريق الخطأ بمبنى «إمباير ستايت» إلى احتراق كابلات مصعد كان بداخله تقني المصاعد بيتي أوليفر (19 سنة)، ما أدى إلى سقوط المصعد 75 طابقاً إلى الأسفل، إلا أن أوليفر نجا بأعجوبة وتمت أرشفة التسجيل الصوتي للمصعد في ذلك اليوم.
وينصح الباحثون في مركز للهندسة الطبية الحيوية بمعهد «ماساتشوستس» للتكنولوجيا بعدم القفز في حال علق الشخص في المصعد وهو اعتقاد سائد، بل يجب على الشخص أن يستلقي على ظهره على الأرضية، لأن وزن الجسم الخاص به سيتم توزيعه مما يخفف التأثير على جزء معيّن، لكن ذلك لا يضمن البقاء على قيد الحياة.
وبلغ عدد الوفيات من حوادث المصاعد في الولايات المتحدة 27 حالة سنوياً، في حين تقوم المصاعد بـ 18 بليون رحلة سنوياً، وفقاً لموقع ConsumerWatch.com.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا
تعليقات