سعودي يجتذب 20 مليون زائر لـ صراحة بـ هوية سرية

كشف مؤسس موقع “صراحة” لتبادل الآراء بين مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” و”تويتر” دون معرفة مرسل المحادثة، أن أعداد المشتركين تخطت 20 مليون مستخدم في أقل من شهر حول العالم.
وقال الشاب السعودي زين العابدين توفيق مؤسس الموقع “29 عامًا”، في تصريحات صحفية، إن الموقع في الأصل تم إطلاقه بهدف تسهيل التواصل المباشر بين المديرين وموظفيهم، إلا أنه لاقى رواجًا كبيرًا بين المستخدمين عبر منصات التواصل المختلفة.
ووفقا لموقع عاجل أكد مؤسس صراحة أن الموقع نجح في لفت الانتباه في فترة قصيرة بداية من 2017، وقد اهتم المستخدمون بمعرفة رأي أصدقائهم فيهم بشكل صريح دون الاهتمام بهوية من يسأل.
وأوضح أن هوية المستخدمين سرية بشكل كامل، حتى أنه هو شخصيًّا لا يستطيع أن يتعرف عليها، لافتًا إلى أن بعض الشركات العالمية بدأت التواصل معه لعرض الشراكة.
وانتشرت العديد من التطبيقات على متاجر التطبيقات الإلكترونية تنتحل اسم صراحة، إلا أن زين حذر متابعيه من أنها تعتبر مزيفة، وبسهولة قد تسرق بيانات المستخدمين.
ووفقًا لمؤشر ترتيب المواقع العالمي “أليكسا”، بلغ ترتيب الموقع في مصر 294 بين كل مواقع الإنترنت، وفي تونس وصل الترتيب إلى رقم 38، أما في سوريا فوصل ترتيب الموقع إلى 43.
وعند دخولك لواجهة الموقع تجد سؤالا بالخط العريض: “هل أنت مستعد لمواجهة الصراحة؟ احصل على نقد بناء بسرية تامة من زملائك”، بضع كلمات قليلة انتقاها صاحبها بعناية بالغة حتى تُحدث في نفس قارئها التأثير المطلوب؛ إذ تكمُن وراء السؤال شُبهة تحدٍّ بين الشخص ونفسه؛ هل أنا حقًّا مستعد لمواجهة الصراحة؟.
فكرة بسيطة قد تجعل منك مليونيرًا في أقل من شهر، حيث يُمكن لصاحب الموقع الحصول على الكثير من الأموال لقاء عدد الزوار الهائل والمتزايد يومًا بعد يوم، وحتى حين يقل تأثير الموقع مع مرور الزمن كما يقول البعض، يمكن له أن ينقل فكرته ويطورها إلى أبعاد أخرى، مستفيدًا من حجم الإقبال الهائل الذي حدث على الموقع.