السعودية اليوم
اخبار محلية سعودية ومنوعات اخبارية محدثة من حول العالم

اغتيال مدير وكالة الاستخبارات الجنائية الإيرانية

كشفت مصادر أحوازية، اليوم الأربعاء، أنَّ ‏‏مجهولين اغتالوا مدير وكالة الاستخبارات الجنائية العقيد ‘‘حسين الشريفي‘‘؛ إثر إطلاق النار على سيارته في مدينة الخلفية، كما جُرح في الهجوم ضابط آخر كان برفقته.
وذكرت المصادر، التي طلبت عدم الكشف عن هُويتها لـ‘‘تواصل‘‘، أنَّ 3 مسلحين كانوا يستقلون دراجة نارية اعترضوا طريق السيارة التي كانت تقل ‏مدير وكالة الاستخبارات الجنائية، والذي كان برفقته أحد ضباط الوكالة، وأطلقوا عليهما النار من أسلحة رشاشة فأردوهما مقتولَيْن على الفور.
وقال شهود عيان: ‘‘إنّ الأجهزة الأمنية ضربت طوقاً أمنياً على مكان الحادث، وتمركزت في جميع المداخل والمخارج المؤدية إلى مدينة الخلفية، بالإضافة إلى الانتشار الأمني الكثيف داخل المدينة‘‘.
وفي سياق آخر، قُتل شرطيان بينهم ضابط في منطقة العبودي بمدينة الفلاحية جنوبي العاصمة الأحواز؛ إثر اشتباكات مسلحة وقعت، الثلاثاء الماضي، بين مسلحين أحوازيين من جهة وقوات الحرس الثوري والشرطة من جهة أخرى، كما حدثت، أيضاً، اشتباكات مسلحة بين الثوار الأحوازيين والشرطة الإيرانية، مساء الثلاثاء، في منطقة حي الثورة بالعاصمة الأحواز.
وأوضحت مصادر محلية للصحيفة، أنَّ الأجهزة الأمنية الإيرانية داهمت، فجر الأربعاء، مناطق مختلفة من الأحواز، واعتقلت العشرات من العرب الأحوازيين بتهمة المشاركة في الاحتجاجات السلمية التي شهدتها مدينة الأحواز العاصمة منذ يوم الأحد.
وتشهد المدن الأحوازية، منذ الخميس الماضي، شبه انتفاضة، على إثر مقتل شابين أحوازيين وجرح ثلاثة آخرين بمدينة الفلاحية.
وأعلنت السلطات الإيرانية حالة الطوارئ، وفرْض طوق أمني على مدينة الفلاحية، واستدعت قوات الباسيج التابعة للحرس الثوري، و”قوات الشغب” لإنهاء حالة الاحتجاج بحسب صحيفة تواصل.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا
تعليقات