أمر بإلقاء القبض على رئيس ناد كبير وإحضاره إلى المحكمة مخفوراً.. وسجن الأمين العام

أصدرت محكمة التنفيذ قرارا بالقبض على رئيس نادي سعودي كبير وإحضاره إلى المحكمة مخفورا بعد أن يتم إيقافه في قسم الشرطة تمهيدا لإيداعه السجن، وذلك على خلفية توقيع شيكات من دون رصيد.
وكان قد سلم رئيس النادي هذه الشيكات لـ قائد الفريق أثناء تجديد عقده الاحترافي بثلاثة ملايين ريال، كما سبق أن منحت المحكمة خطابًا لـ اللاعب يتضمن قرارها باستدعاء رئيس النادي وحبسه على خلفية القضية لكن اللاعب فضل إبلاغ رئيس النادي شفهيا لعدم تعريضه للعقوبة.
وقدّم اللاعب خطابا للمحكمة يستغرب فيه نزول رواتب اللاعبين من خلال حساب بنكي جديد على الرغم من إصدار المحكمة حكما بتجميد حساب النادي ضمن سلسلة الأحكام الأولية، بحسب “الرياض”.
وخاطبت المحكمة الاتحاد السعودي لكرة القدم تستنكر فيه السماح للنادي باستخدام حساب جديد على الرغم من المنع وطالبت المحكمة من الاتحاد السعودي بالتحفظ على المبلغ المتبقي لديها لصالح النادي والتي قدرت بـ400 الف ريال.
وطلبت المحكمة من مؤسسة النقد إيقاف الحساب البنكي الجديد مع التشديد على المؤسسة بتزويدها بأي حساب بنكي جديد يفتتح باسم النادي، وإحالة المسؤولين في النادي وعلى رأسهم الأمين العام للمحاكمة في قضية أخرى.
وقضت المحكمة بحبس أمين عام النادي لعدم امتثال رئيس النادي لحكمها السابق وهو الذي يعد الرجل الثاني داخل النادي.