شاهد: زوار يحولون جبل الرحمة إلى تمثال معتقدات طيلة العام

وثقت عدسة الكاميرات استقبال جبل الرحمة أفواج من المعتمرين، وذلك في غير يومه المعهود وهو يوم “عرفة”، ورصدت بعض المعتقدات التي طالت شاخص جبل الرحمة ظناً بأنه يجلب البركة ويحقق الأماني، فمنهم من يقوم برمي الصور معتقداً بلقاء أبنائه وآخر يكتب أمنياته في انتظار أن تتحقق، وأمور كالطلاسم والرموز سحرية ورسائل مكتوبة وضعت فيها طلبات واحتياجات من المعتمرين.
وليس ذلك فحسب، بل امتلئ محيط الجبل بأكمله بالمخالفين الذين جعلوه سوقاً لعرض بضائعهم وبيعها على المعتمرين ليتحول الموقع إلى فوضى، في ظل غياب الجهات الرقابة عنهم بحسب صحيفة عين اليوم.