السعودية اليوم
اخبار محلية سعودية ومنوعات اخبارية محدثة من حول العالم

تعطل موقع العمل بسبب فايروس شمعون يهدد المتضررين بالسجن والغرامة


تحفظت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية عن التعليق على تعطل موقعها الإلكتروني للأسبوع الثالث على التوالي بسبب فايروس (شمعون 2) الذي هاجم عدداً من المواقع والشبكات الإلكترونية الحكومية والخاصة في المملكة، حيث تسبب العطل في إيقاف تجديد وإصدار هويات المقيمين وتوقف ربط رخص العمل بنظامي أبشر ومقيم، وأصبحت فئة المقيمين المتضررين من عدم إصدار تجديد الاقامات بعد انتهائها مهددين بالسجن والترحيل، أما أصحاب الشركات والمؤسسات التي تشغّلهم فهم مهددون بالسجن مابين 6 أشهر الى سنة بالاضافة الى غرامة مالية مابين 25 ألفا إلى 100 الف ريال.
وقال نايف الحربي مسؤول علاقات حكومية بإحدى شركات المقاولات: منذ أكثر من ثلاثة أسابيع ونحن نعاني من تعطّل موقع وزارة العمل وتوقّف ربط رخص العمل الخاصة بموظفي الشركة بوزارة الداخلية، حيث أصبحوا يعملون بصورة مخالفة لنظام العمل لأن إقاماتهم انتهت وهم مهددون بالسجن والترحيل.
واضاف: هناك مايقارب 35 إقامة انتهت لم نقم بتجديدها وهذا أدى الى تكبّد الشركة غرامات مالية تقارب 35 ألف ريال مضيفا انه حسب النظام فإن أصحاب المؤسسات والشركات التي تشغل المقيمين الذين انتهت صلاحية إقاماتهم مخالفون لنظام العمل لتشغيلهم عمالة مخالفة، انتهت رخصة الإقامة وتترتب عليهم عقوبات السجن لعام والغرامة التي تصل إلى 100 ألفًا.
كما قال بسام اليوسف، صاحب مكتب خدمات عامة وتعقيب وفقا لصحيفة المدينة: مرّت ثلاثة أسابيع على تعطّل الموقع وتوقف تجديد وإصدار رخص العمل، والوزارة صامتة طوال هذه المدة ولم تتحرك أو تعلن عن أسباب التعطل او متى سيتم حلّ المشكلة مضيفًا أن الوضع صعب وهناك آلاف المقيمين وأسرهم أصبحوا مهددين بالسجن والترحيل!
وتواصلت المدينة مع المتحدث الرسمي للوزارة خالد أبا الخيل بتاريخ 28 يناير الماضي ولم يعلق على القضية، كما تم التواصل معه بتاريخ 11 فبراير الجاري مرة أخرى ولكن لم يتجاوب. وكانت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات، والمركز الوطني الإرشادي لأمن المعلومات، قد حذّرا من هجمات إلكترونية مختلفة من فيروس شمعون 2 وفيروس الفدية التي تستهدف المعلومات والملفات وتمسحها كاملة، وأوصت جميع الجهات برفع مستوى الحيطة والحذر والتحقق من وجود الاحتياطات اللازمة. وجاء تحذير هيئة الاتصالات بعد تعرّض عدد من الجهات الحكومية والوزارات لهجمات أدت لعطل في أنظمتها الداخلية، وأوصت ببعض الحلول المقترحة التي قد تساعد في تفادي الإصابة وتقليل الأضرار.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا
تعليقات