غضب عالمي من صحيفة بريطانية وصفت مرتكب جريمة مسجد كندا بالذئب المنفرد

أثارت صحيفة “الديلي ميل” البريطانية، غضبا واسعا على نطاق عالمي، بعد أن وصفت مرتكب جريمة مسجد مقاطعة كيبيك بكندا الذي تسبب بمقتل 6 مصلين بـ “الذئب المنفرد”، وهو الوصف الذي يطلق على من يرتكبون جرائم ذات طابع فردي.
وتسبب هذا الوصف بموجة اعتراض، حيث طالب ناشطون بوصف منفذ الهجوم بـ “الإرهابي”، معتبرين أنه قام به انطلاقا من قناعات فكرية عنصرية تكونت بعد تأثره بحملات موجهة ضد المسلمين، على حد تعبيرهم، فيما برر مناصرون للصحيفة بأنها تصف الفعل نفسه، وهو الذي يوصف بـ “الذئب المنفرد”، الذي يقوم بعمل دون توجيه جماعي، ولا تصف الشخص بالضرورة. ‎
واكتسحت تغريدة للكاتبة البريطانية الشهيرة جي كي رولينج، مؤلفة سلسلة هاري بوتر، موقع تويتر هذا اليوم، بعد أن كتبت بطريقة ساخرة وهي تفصل بين الكلمات وكأنها تملي الصحيفة ببطء لتفهم: “إنه. إرهابي. وليس. ذئبا. منفردا”، حيث أعاد قرابة 120 ألف مغرد التغريدة على صفحاتهم.
ويأتي هذا الوصف بعد موجات من الجدال المتواصل حول تحيز الجهات الإعلامية الغربية في تصنيف الإرهاب، وتجنبهم وصف غير المسلمين ممن يرتكبون جرائم إرهابية بـ “الإرهابيين”.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا