أنونيموس تهدد ترامب: تنحى قبل 28 فبراير .. وإلا

أعلن هاكرز أنونيموس عن رفضهم لقرار دونالد ترامب بمنع المهاجرين وشنوا حملة ضخمة على الانترنت باستخدام هاشتاج #OpResistance مهددين بإثارة الاضطرابات المدنية ما لم يعلن ترامب وإدارته الاستقالة.
ونقلا عن موقع الجزيرة ووفقا لموقع ibtimes البريطاني وجه الهاكرز تحذيرا للرئيس الجديد وأصدروا بيانا صحفيا وفيديو نشر على موقع يوتيوب يطالبونه بالاستقالة قبل يوم 28 فبراير، ودشنوا موقعا على الانترنت مع عد تنازلي، موضحين أنه منذ تولى ترامب منصبه بالبيت الأبيض وشهدت الولايات المتحدة هجوما غير مسبوق على المعايير الإنسانية الأساسية والحقوق المدنية.
ويبدأ الفيديو الذي نشره أنونيموس بمجموعة من المتظاهرين يشتبكون مع السلطات، إشارة إلى انتفاضة جماهيرية يزعمون انطلاقها إذا لم يتم الاستجابة لمطالبهم، إذ تقول المجموعة “سنحتج ونقاوم ونستمر في ممارسة العصيان المدني حتى نتمكن من الإعلان بوضوح عن نهاية هذا النظام، فلديك 35 يوما أو سننزل إلى الشوارع يوم المقاومة.
ووصف الهاكرز ترامب بالطاغية عدم المتسامح، مهاجمين نظامه، ومؤكدين أن الأوامر التنفيذية التي يصدرها غير دستورية وتهدد حقوق كل شخص في هذا البلد.
وأشار الهاكرز إلى خططه لبناء جدار على الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك، وإسكات وكالة حماية البيئة ودائرة الحدائق الوطنية عن التحدث بشأن تغير المناخ، وأخيرا فرض حظر السفر على دول إسلامية مختارة، موضحين أن رفض الهجرة من الدول الإسلامية ينشئ سابقة أيديولوجية انعزالية.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا