البيت الأبيض يحول رئيسة وزراء بريطانيا لممثلة إباحية

تورط البيت الأبيض في حرج دبلوماسي بالغ بعد أسبوع واحد فقط على تولي الرئيس دونالد ترمب مقاليد الحكم في الولايات المتحدة، حيث أسقط مستشارو الرئيس الجدد حرفاً واحداً من اسم رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي عن طريق الخطأ، إلا أن الحرف الساقط تسبب في حرج كبير عندما تبين بأن الاسم الجديد يعود لممثلة أفلام إباحية مشهورة، وليس لرئيسة الحكومة البريطانية.
وكانت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي قد حلت ضيفة على البيت الأبيض لإجراء مباحثات مع الرئيس الجديد ترمب، ووضعه في صورة التطورات التي تشهدها بريطانيا بسبب إجراءات الخروج من الاتحاد الأوروبي، وذلك قبل أن تغادر واشنطن في طريقها إلى العاصمة التركية أنقرة لاستكمال جولتها الخارجية.
وبينما كانت ماي تستقل الطائرة خلال مغادرتها واشنطن كان الخطأ الكارثي الذي وقع به البيت الأبيض قد وصل إلى وسائل الإعلام البريطانية التي تلقفته وتداولته على نطاق واسع، وسرعان ما تحولت نجمة الأفلام الإباحية واحدة من أكثر الأشخاص بحثاً عنها على الإنترنت في أعقاب هذه الواقعة.
أما الخطأ الفادح الذي وقع فيه البيت الأبيض فلم يكن سوى إسقاط لحرف (h) من اسم رئيسة الوزراء البريطانية ليُصبح (Teresa) بدلاً من (Theresa)، ولسوء حظ المستشارين في البيت الأبيض فإن سقوط حرف الــ(h) من الاسم جعل منه اسماً لممثلة أفلام إباحية مشهورة في بريطانيا ومعروفة، وهو ما أثار سخرية واسعة لدى وسائل الإعلام البريطانية، بحسب ما تابعت ورصدت “العربية نت”.
لكن جريدة “ديلي تلغراف” التي تلقفت الخطأ غير المقصود للبيت الأبيض ونشرت تقريراً عنه تقول بأنه منذ تولت تيريزا ماي منصبها كرئيسة للوزراء في لندن فإن الكثير من المنتجين في محطات التلفزيون والصحافيين والكتاب وقعوا في نفس الخطأ المحرج بالخلط بين اسمها وبين اسم الممثلة الإباحية المشهورة.
أما ما يزيد من الإحراج في الأمر فهو أن تيريزا ماي ليست حديثة عهد بالسياسة، وإنما هي من الشخصيات البارزة في بريطانيا منذ سنوات طويلة ومنذ ما قبل توليها لرئاسة الحكومة، وكانت أيضاً تشغل منصب وزيرة الداخلية في حكومة رئيس الوزراء المستقيل ديفيد كاميرون، كما أنها واحدة من رموز حزب المحافظين الحاكم الذي يحكم البلاد منذ العام 2010.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا