خادم الحرمين ونائبيه يعزون العودة في وفاة زوجته وابنه

بعث خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- برقية عزاء ومواساة للشيخ سلمان العودة في وفاة زوجته وابنه واحدى قريباته، سائلاً الله العلي القدير أن يتغمد المتوفين بواسع رحمته ومغفرته ويسكنهم فسيح جناته، وأن يلهم أهلهم وذويهم الصبر والسلوان.
وتلقى العودة امس اتصالات من صاحب السمو الملكي الامير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وصاحب السمو الملكي الامير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع قدموا خلالها العزاء والمواساة للشيخ العودة.
وكان سماحة مفتي عام المملكة الشيخ عبدالعزيز ال الشيخ ، وسمو الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني وعدد كبير من المشائخ والدعاة والامراء والمسؤولين قد زاروا الشيخ العودة وقدموا له العزاء.
وقد رفع الشيخ العودة باسمه بخالص الشكر والتقدير لمقام خادم الحرمين الشريفين على تعزيته -رعاه الله- داعياً الله أن يحفظه ويطيل في عمره، ويمتعه بموفور الصحة والعافية.
كما قدّم الشيخ العودة الشكر والتقدير لأصحاب السمو والفضيلة والمعالي وكل من واساهم ، سائلاً الله عز وجل أن يحفظ الجميع من كل مكروه .

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا