دونالد ترامب يتصل هاتفيا بالرئيس المكسيكي

 أجرى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره المكسيكي إنريكي بينا أمس الجمعة، محادثة هاتفية بعد يوم من إعلان بينا إلغاء لقائه مع ترامب على خلفية التوتر المتعلق بالجدار الحدودي واتفاقيات التجارة.
ونقلت صحيفة (نيويورك تايمز) الأمريكية هذا الخبر عن مصدر في الرئاسة المكسيكية.
واعلنت الرئاسة المكسيكية في بيان ان الرئيس المكسيكي انريكي بينا نييتو ونظيره الامريكي اتفقا على الامتناع عن التصريحات العلنية بشان الجدار الذي ينوي ترامب بناءه على الحدود بين البلدين.
واورد البيان ان الرئيسين اللذين تحادثا هاتفيا لساعة اقرا بوجود “خلافات واضحة” في شان الجدار الحدودي وتوافقا على عدم التطرق الى هذا الموضوع “علنا في الوقت الراهن”.
وكانت العلاقات بين البلدين قد شهدت توترا متصاعدا في الآونة الأخيرة، بلغ ذروته أمس مع إعلان إنريكي بينا إلغاء لقاء كان من المفترض عقده مع ترامب الثلاثاء المقبل في واشنطن، بسبب إصرار الرئيس الأمريكي على تحمل المكسيك تكلفة بناء جدار حدودي لمنع الهجرة غير الشرعية إلى الولايات المتحدة ، مهددا بإلغاء اتفاقيات التجارة المشتركة.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا