اعترضت قوات الدفاع الجوي السعودي في منطقة نجران صاروخاً باليستياً، أطلقته الميليشيات من معاقلها داخل اليمن، من دون وقوع إصابات أو أضرار.
فيما قام طيران التحالف بقصف منصة الإطلاق، بعد أن تم تحديدها من قبل غرفة العمليات العسكرية المشتركة.
جاء هذا الاعتراض بعد عدة قذائف أطلقتها الميليشيات الحوثية على حي الرويكبة المأهول بالسكان في مدينة نجران، وردت عليها مدفعيات القوات السعودية مع مساندة من قبل مروحيات الأباتشي السعودية.