اعلان

5 حقائق لا تعرفها عن جدار المكسيك الذي أمر ترامب بتشييده

Advertisement

Advertisement

لقاء سابق جمع الرئيس ترمب (أثناء حملته الانتخابية) بنظيره المكسيكي
لقاء سابق جمع الرئيس ترمب (أثناء حملته الانتخابية) بنظيره المكسيكي

وقع الرئيس الأميركي دونالد ترمب أمراً تنفيذياً، الأربعاء، بشأن بناء سياج على طول الحدود الجنوبية للولايات المتحدة، وذلك لتعزيز أمن الحدود من المكسيك، وهو الوعد الأكثر رمزية ابان حملته الانتخابية.
من جانبه، قال المتحدث باسم البيت الأبيض شون سبايسر إن “بناء هذا الحاجز أكثر من مجرد وعد انتخابي. إنه خطوة أولى منطقية من أجل تأمين فعلي لحدودنا التي يسهل اختراقها. هذا سيوقف تدفق المخدرات والجريمة والهجرة غير الشرعية إلى الولايات المتحدة” ، وفقاً لموقع العربية نت .
يأتي القرار قبيل اجتماع مرتقب بين الرئيس ترمب ونظيره المكسيكي انريكي بينيا نييتو في 31 يناير في واشنطن بحسب العربية نت.
وفيما يلي بعض المعلومات عن الجدار المزمع تشييده:
1) يبدأ العمل في تشييد الجدار خلال الأشهر القليلة القادمة.
2) دافعو الضرائب الأميركيين سيتحملون تكلفة بداية تشييد الجدار إلا أن الأموال الأميركية المستخدمة في بداية المشروع ستسددها المكسيك لاحقاً، بطرق لم تحدد بعد، بحسب تعبير الرئيس ترمب نفسه في حديث مع شبكة “إي بي سي نيوز ABC News”. يذكر أن الرئيس المكسيكي يرفض أن تتحمل بلاده تكلفة بناء الجدار.
3) يمتد الجدار بطول 3 آلاف و200 كيلومتر على الحدود الأميركية المكسيكية.
4) على إدارة الرئيس ترمب أن تلتزم بما نصت عليه اتفاقية وُقعت بين البلدين عام 1970، وهي الاتفاقية التي تضع ضوابط ومعايير محددة حول تشييد أي أبنية على الحدود بين البلدين، بحسب ما ورد في وكالو “أسوشيتد برس”.
5) تنص الاتفاقية أيضاً على أن أي بناء لا يجب أن يعرقل تدفق مياه الأنهار، وهي المتواجدة على الحدود بين المكسيك وتكساس وكذلك حدود المكسيك مع أريزونا.

f3b16946-758b-4201-bec0-87f715946c81_16x9_600x338