تحقيق رسمي في زيارة كارداشيان لجمعية أطفال إماراتية.. والنجمة تعبر عن سعادتها بها

621207d2-0423-4327-bfe6-589dc3a7dc73

أثارت زيارة نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان لجمعية خيرية حكومية في دبي لرعاية الأطفال ذوي الإعاقة، جدلًا واسعًا، فُتح على إثره تحقيق رسمي، لكون الزيارة خالفت عادات وتقاليد الدولة.
وكشفت وفاء بن سليمان مديرة إدارة وتأهيل ذوي الإعاقة بوزارة تنمية المجتمع عن أن زيارة كارداشيان لـ “مركز راشد للمعاقين” تمت دون الحصول على موافقة من الوزارة، وأنها ليس لها أي هدف يمكن أن يستفيد منه أطفال الجمعية.
وأضافت أن الوزارة تحقق في سبب الاستضافة دون تصريح منها، وأن الوزارة كانت سترفض الزيارة لو قُدم لها طلب بالتصريح، حيث إن هناك معايير عدة يتم التقيد بها عند موافقة الوزارة على أي نشاط تقدمه مراكز ذوي الإعاقة، وأهمها الالتزام التام بعادات وتقاليد الدولة.
وأظهر مقطع فيديو نشر على موقع “مركز راشد”، كارداشيان ترتدي سروالا من ‏الجينز‏‎ ‎الممزق وقميصا قطنيا، وتتفاعل مع الأطفال، الذين بدت عليهم الفرحة بمشاهدتها، فيما عبرت هي على حسابها في تويتر عن سعادتها الكبيرة بزيارة المركز.
يذكر أن الزيارة التي قامت بها كارداشيان، 36 عامًا، للإمارات في 15 يناير الجاري، هي أول ظهور علني لها بعد أن تعرضت لسرقة مجوهرات تبلغ قيمتها نحو 10 ملايين دولار في باريس شهر أكتوبر الماضي.