أزمة بين ترامب وأوباما في تويتر.. والموقع يعتذر

WASINGTON, DC - JANUARY 20: President Donald Trump and former President Barack Obama walk out prior to Obama's departure during the 2017 presidential inauguration at the U.S. Capitol January 20, 2017 in Washington, DC. Donald Trump was sworn in as the 45th President of the United States. (Photo by Jack Gruber-Pool/Getty Images)

وجد متابعو الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما على تويتر، أنفسهم متابعين للرئيس الجديد دونالد ترامب، بشكل تلقائي بعد أن انتهت مراسم تنصيب الأخير، لتنتشر موجة من الغضب والاستهجان على موقع التواصل الاجتماعي.
وكان أوباما هو المتحكم في حساب “POTUS@”، وهو الحساب الرسمي للرئيس الأميركي، وبتنصيب ترامب السبت رسميا، أصبح هو المتحكم الجديد في هذا الحساب.
وبعد رحيله عن البيت الأبيض، أصبح أوباما يتحكم في حسابين هما “POTUS44@” و” “BarackObama@”، مما دفع متابعي حسابه القديم للاستفسار عن السبب الذي لم يدفع تويتر لتحويلهم تلقائيا إلى هذين الحسابين، عوضا عن تحويلهم لمتابعة حساب ترامب الرئاسي.
من جانبه، اعتذر الرئيس التنفيذي لتويتر جاك دورسي عن “الخطأ غير المقصود”، قائلا في تغريدة: “لقد كانت غلطة.. لم يكن أمرا صائبا، نحن نعترف بالخطأ وتعتذر.. لا أعذار”، حسب ما ذكرت صحيفة “تلغراف”.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا