اعلان

توقعات الاستخبارات الأمريكية لمستقبل الشرق الأوسط في عهد ترامب

Advertisement

ترامب

توقع “مجلس الاستخبارات الوطنية” المضطلع بالتنسيق لأنشطة وكالة الاستخبارات الأمريكية أن يحفل مستقبل الشرق الأوسط خلال العام 2017م وفي عهد الرئيس الأمريكي الجديد دونالد ترامب بالمزيد من الصراعات والعنف والتوترات.. هذه أبرز المؤشرات في التقرير:

1. تهديدات أكبر بزوال النموذج الليبرالي السائد عالمياً وغلبة التيار الشعبوي.

2. زيادة الصراعات العالمية مع تولي “ترامب” مهام منصبه.

3. استمرار إيران في تقويض الاستقرار الإقليمي والسعي لبرنامج نووي.

4. استمرار المنافسة بين القوى الدينية والسياسية وتنامي الكوارث الإنسانية.

5. استمرار التطرف الديني وصعود العلمانية وتصاعد الحروب الأهلية.

6. ازدياد معدلات الفقر وضعف نتائج الحلول الاقتصادية في الدول الأكثر فقراً.

7. تردي نتائج خطط مواكبة الطلب على التعليم.

8. انتشار للطائفية والتطرف وتراجع التسامح التاريخي مع الأقليات.

9. تقدم ضعيف باتجاه إيجاد آليات نحو تعزيز الإطار الأمني الإقليمي.

10. تصاعد أزمات المياه والبيئة، مثل ارتفاع الحرارة والجفاف والتلوث.

11. استمرار هجرة العقول بسبب البطالة وسوء بيئة العمل.

يُذكر أن وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية (CIA) قد نشرت مؤخراً عبر موقعها الإلكتروني ملايين الوثائق التي انقضى عليها 25 عاماً فما فوق، بموجب قانون مرسوم رئاسي أصدره الرئيس الأسبق بيل كلينتون.