بلدية تربة تُصدر بيانًا توضيحيًّا وتغلق المطعم بعد حادثة التسمم

IMG_89311-799x532

أصدرت بلدية محافظة تربة بياناً حول حادثة التسمم أوضحت فيه بأنه ورد البلدية بلاغاً صباح أمس الاثنين من مستشفى تربة بوجود حالات تسمم نتيجة شراء وجبات شاورما من أحد المطاعم في المدينة.
وأضافت: عند مراجعة المستشفى تبين وجود حالات تسمم غذائي لأشخاص بدؤوا يتوافدون بعد الساعة الواحدة ليلاً، وبسؤال المرضى أفادوا جميعهم بأنهم اشتروا وجبات شاورما من أحد المطاعم بالشارع العام، وعلى الفور تم تشكيل لجنة من البلدية والشؤون الصحية والشرطة وتم الخروج على موقع المطعم حيث تم استدعاء صاحب المطعم والعمال وأخذ عينات من المطعم ومن العمال ومن بعض الأدوات المستخدمة في الطبخ واستلمها مندوب الشؤون الصحية لتحليلها وإظهار نتائجها، وقد تبين أن المطعم يحمل رخصة من البلدية، وهي سارية المفعول ويقدم وجبة الشاورما فقط والعمال من الجنسية التركية ولديهم شهادات صحية.
تابعت: وبناء على ما تلاحظ لدى اللجنة تم إغلاق المطعم احترازياً لمدة خمسة أيام لحين ظهور نتائج التحليل من الشؤون الصحية، وتم إلصاق استكر على المحل بما يفيد أن المطعم مغلق من قبل البلدية، وبمتابعة حالات المرضى في المستشفى بلغ إجمالي حالات التسمم المراجعين للمستشفى ١٧٥ حالة حتى الساعة العاشرة مساءً أمس الاثنين ومعظم الحالات متوسطة وخفيفة الخطورة، كما تم تحويل ٦٠ حالة للمحافظات المجاورة والمستوصفات الأهلية، وخروج ٦٠ حالة إلى منازلهم، كما بلغ عدد المنومين في مستشفى تربة ٢٥ حالة، وأغلب المرضى في تحسن ولله الحمد.
وتجدر الإشارة إلى أنه بعد ظهور نتائج التحليلات تعقد اللجنة المكونة من وزارة الشؤون البلدية والقروية، ووزارة الداخلية، ووزارة الصحة، والهيئة العامة للغذاء والدواء، للتحقيق في حوادث التسمم الغذائي، وتحديد السبب والمتسبب وحصر المسؤولية، وترفع اللجنة نتائج التحقيق إلى وزير الشؤون البلدية والقروية متضمنة التوصية بالعقوبة المناسبة ليقرر بدوره توقيع تلك العقوبة.