البطل عواجي: قمتُ بواجبي.. تعرَّضت لإصابة وحالتي مستقرة

c1kzravw8aapawc

طمأن البطل جبران عواجي الجميع على صحته، مؤكدًا أن إصابته طفيفة، وحالته مستقرة – ولله الحمد -.
وقال عواجي: “قمتُ بواجبي لخدمة ديني ووطني. هذا واجبنا نحن رجال الأمن. نحمد الله على نجاح العملية الأمنية، وإفشال المخططات الإرهابية”.
وعن الإصابة قال: “تعرَّضت لإصابة في الفخذ، وحالتي مستقرة – ولله الحمد -“. وأكد عواجي أنه يعمل في القطاع الأمني منذ نحو ١٤ عامًا، ويعتز ويفخر بخدمة الوطن وقيادتنا الرشيدة.
وكان البطل جبران عواجي قد تم تداول موقفه الشجاع وبسالته في التصدي للإرهابيَّيْن ومحاولة فرارهما اليوم، رغم ارتداء الإرهابيَّيْن أحزمة ناسفة، وحملهما أسلحة رشاشة؛ إذ تمكن – بفضل الله – من التصدي لهما، وقتلهما، رغم أنه يحمل مسدسًا فقط.
المواطنون تداولوا المشهد باعتزاز وفخر بشجاعة رجل الأمن عواجي وموقفه البطولي بحسب صحيفة سبق.