حقيقة هبوط الاتحاد السعودي إلى الدرجة الأولى

c09i0ucwiaqpz3

دشنت الجماهير الرياضية السعودية على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” هاشتاق يحمل اسم “#هبوط_الاتحاد_الي_الدرجة_الأولي”، إذ يخشي عُشاق وجماهير نادي الاتحاد أن تكون العقوبة رسمية، إذ إنه حتى الآن لا يوجد أي قرار رسمي من الفيفا عن هذا الموضوع، وكل الأخبار التي تقول إن النادي هبط كاذبة.
وفي وقت سابق كشف المراسل التلفزيوني بشبكة “إم بي سي برو سبورتس”، الناقلة للمسابقة السعودية، أن نادي الاتحاد يملك قضيتين بعد 10 أيام قد تكون عقوبتهما أقوى من خصم النقاط الثلاث، التي أيدت بشكل رسمي ضده بالساعات الماضية، وستصل إلى الهبوط إلى الدرجة الأولى.
وفي قضية خصم النقاط الثلاث، أوضحت إدارة نادي الاتحاد برئاسة المُهندس حاتم باعشن، في بيان لها بأن قرض الـ50 مليون ريال والذي حصلت عليه إدارة إبراهيم البلوي، قد صرف كاملاً لسداد عدد من المطالبات الخارجية المترتبة على النادي، وذلك وفق تقرير اللجنة المكلفة من قبل رئيس هيئة الرياضة والتي تعنى بمتابعة أوجه صرف مبلغ القرض، يأتي ذلك رداً على ما نشر في وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي بشأن التشكيك في صرف إدارة البلوي مبلغ القرض لسداد الديون الخارجية.
وكشفت إدارة النادي بأن قضية اللاعب الأرجنتيني مانسو والذي يطالب النادي بمبلغ (9279) دولاراً، وترتبت عليها حسم 3 نقاط من نقاط الفريق الكروي الأول في دوري جميل، كان بخطأ الموظف المسؤول في النادي، إثر توقعه الخاطئ بأن المبلغ المسدد في 2015 هو المبلغ ذاته الذي يطالب به اللاعب في العام المنصرم 2016، كما نوهت في بيانها إلى أن أمانة الاتحاد السعودي لكرة القدم لم تتابع ما تم حيال القضية من جانب النادي.
وبينت في بيانها أن إدارة النادي ممثلة في رئيس مجلس الإدارة حاتم باعشن، توصلت إلى اتفاق مع الممثل القانوني للاعب والذي بدوره قام بمخاطبة الاتحاد الدولي لكرة القدم لتعليق حسم النقاط الثلاث.
وشددت على أنها ملتزمة بمبدأ الشفافية والوضوح مع جمهور النادي ومحبيه، مؤكدة سعيها بكل ما تملك لحفظ حقوق النادي ومتابعتها بالطرق والوسائل المشروعة كافة.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا