اعلان

كاتبة سعودية تصف الكريسماس بالمنقذ من أفكار داعش.. وتشبه الميلاد بتعامل النبي مع عاشوراء

Advertisement

%d8%b3%d8%b9%d9%88%d8%af%d9%8a%d8%a9-%d8%aa%d8%b3%d8%aa%d8%ba%d9%8a%d8%ab

طالبت الكاتبة عزة السبيعي، بخارطة طريق في التعامل بين المسلمين والمسيحيين تكون مستمدة من أفعال الرسول صلى الله عليه وسلم، مؤكدة أن الرسول الكريم وضع تلك الخارطة، لكن هناك تجاهل لها وتغاضي عنها من جانب الكثيرين، متسائلة: ” هل نحن نعاني من صعوبات تعلم أم أصلا نحن لا نستخدم سنته كخارطة طريق في حياتنا؟”.
وقالت السبيعي في مقال لها بصحيفة “الوطن”، إن التعامل مع رأس السنة الميلادية واحتفال المسيحيين بمولد عيسى عليه السلام، يجب أن يكون بالطريقة نفسها التي تعامل بها النبي صلى الله عليه وسلم مع عاشوراء، مشددة على أن المسيحيين يقومون في هذا اليوم بشراء الهدايا لأقاربهم ومعارفهم ويسامحون بعضهم البعض، وهيّ صفات محمودة.
وأوضحت أن أفكار “داعش” وتنظيم القاعدة ملئت العقول بالحقد تجاه المسيحيين وأعيادهم، معتبرة أن “الكريسماس” فرصة جيدة لمواجهة ذلك، والدليل هو احتفال النبي صلى الله عليه وسلم بعاشوراء، وتأكيده على أن أمته أحق من اليهود بصوم هذا اليوم.
وجاء مقال الكاتبة تعليقًا على مناوشات بين نشطاء التواصل الاجتماعي حول فيديو للشيخين محمد العريفي والمنجد، بعنوان “آمنت بالمسيح”، وصفته الكاتبة بالفيديو الراقي، متمنية أن يُشاهده آلاف المسيحيين ليعلموا بالمحبة التي يُكنها المسلمون للمسيح عليه السلام وأنهم يشاركونهم في الاحتفال بمولده.