فقدت روشتة الطبيب.. فضُبطت بتهمة تهريب مخدرات إلى المملكة

segn_4

قالت صحيفة “إنديا إكسبريس” إن امرأة شابة من ولاية كيرالا تقبع في سجن بالمملكة العربية السعودية، بعد أن ضُبطت بحوزتها كمية كبيرة من الأدوية المخدرة لدى وصولها المطار، لافتة إلى أن أسرتها تناشد وزارة الخارجية الهندية التدخل لمساعدتها.
وقالت الأسرة إن الأدوية التي كانت معها وصفها لها الطبيب قبل سفرها لأنها تعاني من مرض عصبي، لكنها لم يكن لديها روشتة الطبيب لدى وصولها المطار، ولأن هذه الأدوية محظور تداولها في المملكة فاعتبر ذلك تهريب أدوية مخدرة.
ونقلا عن موقع عاجل أوضحت الصحيفة أن المرأة قدمت إلى المملكة بصحبة طفلها وزوجها الذي يعمل مهندسًا الشهر الماضي قادمين من دبي، بعدما حصل زوجها على وظيفة جديدة في المملكة.
وأشارت الصحيفة إلى أن الأسرة أرسلت إلى العائلة في الهند التي بدورها أرسلت لهم روشتة الطبيب لتقديمها إلى وزارة الشؤون الخارجية والسفارة الهندية في الرياض حتى تتم تبرئتها من الاتهام لأنها تعاني من مرض عصبي منذ 3 سنوات، وأن هذه الأدوية هي لفترة علاج تصل إلى 6 أشهر بواقع 3 أقراص يوميًّا، إلا أن ذلك لم يُجدِ نفعًا، على حد قول أسرتها حتى الآن، نظرًا لكون القضية ما زالت محل تحقيق.
وقالت الصحيفة إن المرأة اعتقلت في المطار مساء الثلاثاء الماضي وتم تسليم طفلها لوالده وإخباره بأنه تم حبس الأم على ذمة التحقيقات.