فيديو: أمريكي يمني الأصل يوثق لحظة طرده من طائرة بسبب عربيته

7272fc37-b3d0-4964-a957-99ffcec1b8a1

اشتكى شاب أمريكي، يمني الأصل، اليوم (الأربعاء)، من طرده من طائرة لشركة طيران “دلتا” الأمريكية، بحجة شعور الركاب بالقلق منه بعد حديثه بالهاتف مع والدته باللغة العربية.
ونشر الشاب، آدم صالح، 23 عامًا، والذي كان متجهًا من لندن إلى نيويورك، مقطع فيديو سجله في الطائرة، ادعى فيه أنه أجبر على النزول من طائرة شركة “دلتا إيرلاينز” في لندن، لأن بعض الركاب انزعجوا من حديثه باللغة العربية مع أمه، مكررًا أن في ذلك عنصرية بغيضة.
وتباين رد فعل الركاب تجاه قرار إبعاد “آدم”، فأبدى عدد منهم تعاطفًا معه، معترضين على قرار الشركة، فيما لوح آخرون بأيديهم مودعين، واستطاع آدم السفر إلى نيويورك مع شركة أخرى، بعد تأخيرٍ تعرض خلاله لتفتيش أمني.
وأوضحت شركة “دلتا” في بيان لها أنه تم إخراج الشاب من الطائرة بسبب إثارته الإزعاج في المقصورة، ما دفع أكثر من 20 راكبًا الى التعبير عن ضيقهم منه، مؤكدة فتح تحقيق لفهم ظروف الحادثة، وأنها تأخذ مزاعم العنصرية بصورة جدية‏، دون أن تشير لمسألة حديثه بالعربية.
ولقي الفيديو تداولا واسعا، حيث أعاد تغريده قرابة 600 ألف شخص في رقم قياسي، واختلف المغردون حول الموقف، فقال أحدهم إن “آدم” معروف بالكذب وإثارة المشاكل على رحلات الطيران، وإنه فعل ذلك لحبه للشهرة فقط، فيما رد عليه آخر بأن شركة دلتا معروفة بعنصريتها، وأنه من الظلم أن نتهم الشاب بالكذب.