اعلان

الداخلية: تصدينا لمحاولات اختراق أجهزة حكومية حساسة لأكثر من 30 عاماً

Advertisement

ministry-of-the-interior-building

أكد مساعد وزير الداخلية لشؤون التقنية الأمير الدكتور بندر بن عبدالله المشاري أن مركز المعلومات الوطني، كان السبب الرئيس في حماية أجهزة الدولة لأكثر من 30 عاماً، من محاولات الاختراق التي استهدفت أجهزة حكومية حساسة بالمملكة.
وقال الأمير بندر المشاري إن الهجمات السيبرانية على المملكة أصبحت أمراً اعتيادياً، مضيفاً بحسب “الوطن” أن أجهزة الدولة المعنية تأخذ دوماً بأفضل ما هو متوفر من تقنيات لحماية بياناتها ومعلومات الأجهزة الحكومية المختلفة.
جاء ذلك على هامش الاحتفالية التي أقامها مركز المعلومات الوطني في نادي ضباط قوى الأمن الداخلي بالرياض أمس الثلاثاء، بمناسبة تحقيقه المركز الرابع في مستوى النضج في مجال تطوير البرمجيات.