اعلان

اختفاء الحقن المخدرة يشعل حرب تصريحات بين الصحة وشرطة المدينة

Advertisement

%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%ae%d8%af%d8%b1%d8%a7%d8%aa

قال المتحدث باسم شرطة منطقة المدينة المنورة العميد فهد الغنام، إن الجهات الأمنية تبحث عن لصوص سرقوا عينتين من حقن البيتادين والمورفين “المخدرة” من خزنة المركز الصحي بالصفينة، بعد أن كسروها.
وأشار الغنام إلى أن اللصوص حاولوا سرقة مركز العمق الصحي، إلا أنهم لاذوا بالهرب قبل أن يتمكنوا من سرقة محتوياته، نافيًا تعرض مركز الهرارة الصحي للسرقة.
ووفقا لموقع عاجل في المقابل، نفى المتحدث باسم الشؤون الصحية في منطقة المدينة المنورة فؤاد الدقل؛ تعرُّض المركزين الصحيين للسرقة، واصفًا ما حدث بأنه نوع من التخريب، وأن اللصوص اقتحموا مركزي صفينة والعمق بعد تحطيم الأبواب والنوافذ، وأتلفوا حقن البيتادين والمورفين داخل المركزين.
جدير بالذكر أن حقن البيتادين والمورفين تستخدم لتسكين الألم بعد العمليات الجراحية أو لمرضى السرطان، كما يمكن استخدامها من قبل المدمنين على المخدرات الذين وصلوا إلى مراحل متطورة من الإدمان يصعب علاجها.