سعوديون يبتكرون حيلة جديدة لـ التهرب من الضرائب في أمريكا.. والمواجهة ببيع ممتلكاتهم!

765875879869-1

حذر مسؤول في المكتب الأمريكي للاستشارات المالية والضريبية بجدة، السعوديين الراغبين في التنازل عن الجنسية الأمريكية والمتهربين من الضرائب من ملاحقة السلطات الأمريكية لهم، وتعرضهم للحبس أو بيع ممتلكاتهم.
ودعا مدير المكتب أحمد عجيبة، حسبما أوردت صحيفة “عكاظ”، الراغبين في التنازل عن الجنسية الأمريكية للتواصل مع القنصلية أو السفارة الأمريكية؛ لتقديم طلب التنازل، ملحقاً به الإقرار الضريبي عن السنوات الخمس السابقة؛ تجنباً للتعرض للحبس لمدة تتراوح بين سنة و5 سنوات.
وأشار إلى أن السلطات ستعتبر الأصول التي يملكها المتهربون مباعة بقيمتها السوقية قبل يوم التنازل، سواء كانت منازل أو عقارات أو أسهماً، مبيناً أنها ستفرض ضريبة على جميع الأرباح الرأسمالية التي تم جمعها جراء تملك هذه الأصول.
وبيّن عجيبة أن غالبية حاملي الجنسية الأمريكية من السعوديين المقدر عددهم بأكثر من 200 ألف مواطن لم يغلقوا ملفاتهم الضريبية، مشيرًا إلى أن ذلك يضعهم تحت طائلة القانون الأمريكي، الذي سيلزمهم بدفع الضريبة مع الفوائد، إضافة إلى فرض غرامات جزائية كبيرة عن السنوات الماضية.