اعلان

انتحار مؤذن ستيني بغرفة منزله جنوب العارضة

Advertisement

58504956acab9

باشرت الجهات الأمنية بمنطقة جازان ممثلة بشرطة محافظة العارضة حادثة انتحار مسن سعودي في العقد السادس من العمر يعمل مؤذناً بإحدى القرى الواقعة جنوب محافظة العارضة بمنطقة جازان، وذلك بعد أن وضع حدّاً لحياته عندما أقدم على الانتحار شنقاً في ظروف غامضة بمقر سكنه.
وكانت قد انتقلت فرق من الشرطة والأدلة الجنائية والطب الشرعي، وتمت معاينة جثمان المسن والكشف المبدئي من قبل الطب الشرعي ورفع البصمات من الموقع.
وفي التفاصيل، إن المسن كان قد أغلق باب الغرفة على نفسه من الداخل، الأمر الذي تسبب في حالة من الخوف لذويه له، وتم خلع الباب ليتضح أن والدهم قد أقدم على الانتحار شنقاً بربط شماغه بمروحة سقف الغرفة ولفها على عنقه وربطها بإحكام وإنهاء حياته بطريقة مأساوية.