الملك سلمان يزور شاعر والده الخس.. وهذه بعض المواقف التي جمعتهما خلال 35 عاماً

400b42d9-dfc1-42b9-b4f7-cda201b28757

زار خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، مساء أمس الأول (الخميس)، الشاعر الكويتي محمد الخس، خلال زيارته لدولة الكويت، من أجل الاطمئنان على صحته.
ويُعرف عن الشاعر “الخس” بأنه كان أحد الشعراء المقربين إلى المؤسس الملك عبدالعزيز آل سعود، حيث لقّبه بـ “البستان” إعجابا بموهبته بعدما ألقى عدداً من القصائد أمامه.
وقال فهد نجل الشاعر الخس في تغريدة نشرها عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” مساء أمس الأول: “تشرفنا هذه الليلة مع الوالد بلقاء خاص مع خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز أطال الله في عمره”.
وكان الشاعر “الخس”، قد ذكر في حديث سابق له مع صحيفة “الراي” الكويتية أن علاقته مع الملك سلمان تعود لأكثر من 35 عاماً، مشيراً إلى أن حرص الملك سلمان على هذه العلاقة الوفاء لأصدقاء والده المؤسس، موضحاً أن المواقف والقصص التي تربطه مع الملك سلمان كثيرة، وكان أبرزها خلال الرحلات البرية التي كانت تجمعهما مع الشيخ جابر الأحمد، والملك فهد بن عبدالعزيز.
ومن أبرز المواقف التي رواها الشاعر الخس عن الملك سلمان، أنه كان في رحلة قنص في الجزائر عام 2010 وألقي القبض عليه من قبل السلطات الأمنية فيها، وحينما وصل الخبر للملك سلمان سارع واتصل بشكل شخصي بالرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، وطلب منه أن يطلق سراحه، وهو ما حدث بالفعل.
ويعود نسب الشاعر الخس إلى قبيلة مطير، وكتب الشعر منذ الصغر وألقى قصائد عدة أمام الملك عبدالعزيز وعمره لم يتجاوز 15 عاماً، ما جعله أحد أبرز الشعراء الذين مروا على الساحة الشعبية في الخليج.