يبدو أن عدوى العنصرية أصابت حتى الأجهزة الآلية وهو حدث مع  برنامج التعرف الآلي على الوجه الذي أوقف إجراءات تجديد جواز سفر رجل نيوزيلندي من أصل آسيوي بعد أن صنف صورته الشخصية “غير صالحة” لأنه مغمض العينين رغم أنهما في الواقع مفتوحتان.
وحاول ريتشارد لي تجديد جواز سفره بأن أدخل صورة لجهاز فحص الجوازات عبر الإنترنت تديره وزارة الشؤون الداخلية النيوزيلندية، إلا أن النظام الآلي أبلغ طالب الهندسة (22 عاما) أن الصورة غير صالحة، لأن عينيه مغمضتان رغم أنه يفتحهما تماما كما يظهر في صورة من الإخطار الذي نشر عبر موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي.
وقال لي “من جانبي لا أشعر بالإساءة.. طالما بدت عيني صغيرتين، وتكنولوجيا التعرف على الوجه حديثة نسبيا وغير مكتملة”.
وأضاف “كان إنسانا آليا لا مشكلة. تم تجديد جواز سفري في النهاية”.
وقال متحدث باسم وزارة الشؤون الداخلية، إن أكثر من 20 بالمئة من الصور المقدمة عبر الإنترنت لجوازات السفر ترفض لأسباب مختلفة.
وقال “الخطأ الأكثر شيوعا هو مسألة العيون المغلقة، وكانت هذه الرسالة العامة التي أرسلت في هذه الحالة”.
وأضاف أن الإضاءة في صورة لي الأولى كانت غير واضحة، لكن تم قبول صورة أخرى لاحقا.