اعلان

بنت وحيد الجزيرة: تغريدات غير مسؤولة أدخلتني دار الفتيات

Advertisement

index-19

بعد أن قضت تجربتها القاسية لـ 3 أشهر في مؤسسة دار الفتيات، دعت فاطمة بنت الفنان فهد بن سعيد المعروف بـ«وحيدالجزيرة»، الشباب إلى الانتباه جيدا لما يحاك لهم في مواقع التواصل الاجتماعي، من توريط في المهاترات الفكرية المطروحة والنقاشات التي لا يعلمون حقيقتها ولا العقوبات المترتبة عليها والمنصوص عليها في نظام مكافحة الجرائم الإلكترونية. وأكدت على ضرورة أن يعي الشباب أن طريق الشهرة لا يجب أن يكون بعكس التيار والتغريد خارج السرب أو تحدي الأنظمة ومخالفتها.
وكانت فاطمة قد استدعيت من قبل الجهات المختصة بسبب بعض التغريدات التي صدرت عن حسابها في «تويتر» وجرى إيقافها لحين التحقق من الأمر لكن، وبعد التحقيق المكثف اتضح أن حسابها المذكور مخترق من قبل آخرين، وتم الحكم ببراءتها.
وقالت وفقا لصحيفة «الشرق» إن تجربتها في المؤسسة كانت قاسية جداً، وجعلتها أكثر وعياً بالناس من حولها، وكشفت لها حقيقة من كان يدعي الوقوف إلى جانبها، مضيفة: «أول من خذلني أولئك الذين كانوا يدعون مساندتي ودعمي، لم أجدهم بجانبي في هذه المحنة، ولكن رب ضارة نافعة».
وتخلت فاطمة عن المشاركة في وسم إسقاط الولاية المتداول في “تويتر” بعد أن تبين لها وجود معرفات وهمية تسعى لتشويه صورة الفتاة السعودية وتمس الأمن العام للمملكة.