أرامكو: تحقيقاتنا أدت للكشف عن قضية الفساد المتعلقة بشركة إمبراير البرازيلية

ارامكو_0

قالت شركة “أرامكو السعودية”، اليوم (الخميس)، إن تحقيقاتها الداخلية بمساعدة وزارة الداخلية هي التي أدت لكشف قضية الفساد المتعلقة بشركة “إمبراير” البرازيلية، حيث بدأت التحقيقات في عام 2012.
وأوضحت أن تحقيقاتها كشفت أن موظفاً سابقاً لديها تورط في تلقي رشوة من الشركة مقابل تسهيل عملية شراء ثلاث طائرات، لافتة إلى أنها طبقت الإجراءات التأديبية الداخلية بحق الموظف السابق، وأحالته إلى الجهات الحكومية المختصة، حيث تولت هيئة التحقيق والادعاء العام قضيته.
وأضافت “أرامكو” أنها أوقفت جميع التعاملات مع شركة “إمبراير” منذ اكتشاف الواقعة، وتوصلت بالتعاون مع وزارة الداخلية لجميع الأطراف المتورطة، مؤكدة أنها ستتخذ إجراءات قانونية ضد شركة “إمبراير” بعد اكتمال التحقيقات من جميع الجهات.
تجدر الإشارة إلى أن شركة “إمبراير” توصلت يوم أمس (الأربعاء) إلى تسوية مع السلطات الأمريكية تتضمن تغريم الشركة مبلغ 205 ملايين دولار، بعد ثبوت دفع عدد من موظفيها لرشاوى للفوز بعقود توريد طائرات في 4 دول، منها المملكة.