السعودية اليوم
اخبار محلية سعودية ومنوعات اخبارية محدثة من حول العالم

تعطل التسوية السرية بين المبتعث الحربي والمذيع الأمريكي

%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%a8%d8%aa%d8%b9%d8%ab-%d9%88%d8%a8%d9%8a%d9%83

تسبب الخلاف على قيمة الضرائب المقتطعة واتعاب المحاماة من قيمة تسوية شهيرة بين محامي المبتعث السعودي عبدالرحمن الحربي، ودفاع المذيع الأمريكي، جلين بيك، في تعطيل إجراءات التصالح التي تم التوصل إليها بين الطرفين في شهر سبتمبر 2016.
وكان القضاء الأمريكي توصل إلى “تسوية” بين الادّعاء والدفاع في قضية رفعها الحربي ضد بليك، الذي اتهمه بتقديم دعم مادي لمنفذي هجوم ماراثون بوسطن.
وبحسب موقع عاجل قالت صحيفة “بوليتيكو” الأمريكية الخميس 20 أكتوبر 2016، إن محامي الحربي طلب من قاضي المحكمة الجزئية الأمريكية “باتي ساريس” إعادة فتح الدعوى، زاعمًا أن “بيك” أو الشركات التابعة خرقت التسوية.
وقالت “بوليتيكو” إنها حصلت على نسخة من جلسة استماع عقدت يوم الإثنين الماضي؛ حيث اتضح أن الخلاف كان حول إرسال المتهمين في القضية (بيك- القناة التلفزيونية- الشركة المالكة) نسبة الضريبة المقررة من التسوية إلى دائرة الإيرادات الداخلية، وهي بقيمة تصل إلى 30 في المئة من قيمة الصفقة السرية.
وكانت المحكمة قد أشارت  في وقت الإعلان عن التسوية إلى أنه لم يعترف أي طرف بالذنب أو ارتكاب خطأ أو تحمل المسؤولية، لكنها  لم تفصح عما توصل إليه الطرفان في التسوية، لافتة إلى أن الشروط والبنود “سرية.”
وقالت الشركة صاحبة التسوية مع الطالب السعودي، إن الاتفاق كان واضحًا في تسليم قيمة التسوية للطالب السعودية والمحامي الموكل عنه، وإن ذلك بالطبع سيخضع للقانون الأمريكي، وسيتم اقتطاع قيمة الضرائب منه، لكن محامي الطالب السعودي أصر على التسوية لم يكن فيها نص صريح بهذا الأمر.
ورفع المبتعث “الحربي” ببوسطن الأمريكية (في مارس 2014)، دعوى قضائية تحت بند “القذف والتشهير” ضد بيك الذي يقدم برامج إذاعية ومعروف بتوجهاته المحافظة.
واتهم “بيك” “الحربي” مرارًا بتقديم دعم وتمويل للأخوين جوهر وتامرلان تسارناييف، منفذًا تفجيرات ماراثون بوسطن، لكن المحكمة برّأته وطالبت المذيع الأمريكي بالكشف عن مصادر معلوماته، وهو ما كان يعرض الرجل للسجن لزيف ادعاءاته.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا
تعليقات