كشف تفاصيل جديدة في قضية استيلاء رجل أعمال على شارعين بجدة لمدة 35 عامًا

1236-3

لا زالت قضية سوق البوادي الشعبي بجدة تحمل تفاصيل جديدة حيث كشفت مصادر عدم صحة ادعاءات مسؤولي السوق، أن الأمانة قدمت معلومات مضللة للمحافظ؛ ذلك بعد فتح الشارعين اللذين قام أحد رجال الأعمال بالاستيلاء عليهما.
ووفقاً لموقع”سبق”قالت المصادر، إن إدعاءت هؤلاء المسؤولين مغلوطة، وطالبهم بالرجوع إلى رخصة البناء التي صدرت لبناء السوق منذ نحو 20 عاماً وبالتحديد في عام 1417؛ حيث إن الشارعين موضحين في الرخصة بعرضها وطولها وقطع الأراضي التي تم بناء الأرض عليها والتي تطل على شارع الملك فهد.
كما أوضحت أن رجل الأعمال استغل تقارب المحلات وقام بإغلاق الشارعين وضمهما للمحلات ونصب فيها أكشاكاً وقام بتأجيرها في حين اكتشفت اللجنة المشكلة بتوجيه محافظ جدة للشخوص على مخالفات تتعلق بالسلامة والتي على رأسها الدفاع المدني وعضوية الأمانة والكهرباء عن وجود شارعين مستولى عليهما من قبل رجل الأعمال، وتم عرض الموضوع على أنظار المحافظ والذي وجه على الفور أمانة محافظة جدة بفتح الشارعين وعمّد الكهرباء والمياه بقطع الخدمات.