عبدالغني يعلن الحرب على زوران

111

قالت صحيفة محلية لا زال التوتر و التشاحن يؤثر سلبيًا على مسيرة الفريق النصراوي نتيجة المشكلات الداخلية والخارجية؛ بسبب قضايا اللاعبين الأجانب من ناحية، ومشكلات قائد الفريق حسين عبدالغني مع مدرب الفريق زوران ماميتش من جهة أخرى.
ومن جهته بحسبب صحيفة عكاظ طلب القائد حسين عبدالغني من اللاعبين بعد مران أول أمس التوجه لإدارة النادي وإخبارها بعدم رغبتهم في استمرار المدرب مع الفريق،, إلا أنهم رفضوا ذلك جميعا، بمن فيهم اللاعبون الدوليون عدا الحارس عبدالله العنزي الذي تبنى موقف عبدالغني.
وبالرغم من ذلك أصرّ المدرب على عدم مرافقة الكابتن حسين عبدالغني والحارس عبدالله العنزي لبعثة الفريق المغادرة إلى مكة لملاقاة فريق الوحدة وذلك لأسباب فنية بالرغم من إصرار الإدارة على وجود الثنائي مع البعثة.