الخارجية المصرية: اختلاف تصويتنا حول المشروع الروسي بمجلس الأمن لا يعني وجود تناقض مع السعودية

57fab5e4375c8

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية، المستشار أحمد أبو زيد: “لا يمكن لمصر أن تعارض مشروع قرار لمجلس الأمن يهدف لوقف إطلاق النار بمدينة حلب السورية، وتوصيل المساعدات لإخواننا من الشعب السوري”.
وأضاف خلال مداخلة هاتفية له ببرنامج “هنا العاصمة” المذاع على قناة “سي بي سي” الأحد: “لا يوجد خلاف على الإطلاق بين مصر والسعودية، واختلاف تصويتنا حول مشروع القرار بمجلس الأمن لا يعني وجود تناقض، بالعكس لدينا تقارب في وجهات النظر بخصوص قضايا عدة”.
وأوضح أبو زيد أنه لا يمكن للموقف العربي أن يكون ضد الهدنة في حلب، والجميع يريد أن تبدأ مباحثات جادة بين جميع الأطراف المتصارعة في سوريا.
وصوَّتت مصر للمشروع الفرنسي، ثم عادت وصوتت للمشروع الروسي، وهو الموقف الذي أثار جدلاً كبيرًا في مواقع التواصل الاجتماعية. وبالرغم من أن تصويتها مع المشروع الروسي يعتبر رمزيًّا، ولا يأتي بجديد نظرًا للأغلبية ضد هذا المشروع، إلا أن مراقبين رأوا في تصويت مصر مع الموقف الروسي خطوة غير صائبة، بينما ترى أطراف أخرى أن لمصر مصالح وطنية دولية مع أطراف فاعلة في الأزمة السورية؛ وبالتالي استندت في تصويتها إلى هذا الجانب.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا