كيف أحرج بيل كلينتون زوجته هيلاري أمام ترامب؟

ae586f6c-f69b-4e5c-be88-4eee2d4623fb_16x9_600x338

تسبب الرئيس الأميركي الأسبق بيل كلينتون، الثلاثاء، بإحراج زوجته بقوله إن الإصلاح الذي قام به الرئيس باراك أوباما للنظام الصحي والذي تؤيده المرشحة الديمقراطية للانتخابات الرئاسية أمر “جنوني”.
والرئيس الأسبق معروف بميله إلى الكلام بصراحة أكثر بكثير من زوجته هيلاري كلينتون، ما أوقعه في 2008 في زلات لسان أحرجت زوجته التي كانت تخوض يومها الانتخابات التمهيدية للحزب الديمقراطي، وهو أمر تكرر اليوم في غمرة الشوط الأخير من الانتخابات الرئاسية.
وارتكب كلينتون هذه الهفوة في معرض حديثه عن التعقيدات الكثيرة التي تعتري نظام أوباماكير الذي يرتكز إلى تأمينات خاصة وعمومية في آن معا.
وقال الرئيس الأسبق “لدينا نظام مجنون حيث هناك 25 مليون شخص إضافي مؤمن، ولكن أولئك الذين يكدون ويعملون 60 ساعة أسبوعياً يدفعون في نهاية المطاف ضعف ما كانوا يدفعون سابقاً، وتغطية صحية أقل بنسبة النصف”، مضيفا “هذا أكثر أمر جنوني في العالم أجمع”.
وسارع الجمهوريون إلى تلقف هذه الهفوة، وقال المرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية دونالد ترامب في بريسكوت فالي في اريزونا، إن بيل كلينتون “قال إنه أكثر أمر جنوني في العالم، وهذا اقتباس حرفي”.
وأضاف بحسب فرانس برس “أراهن أنه أمضى ليلة سيئة أمس، ولكن بصراحة لقد أمضى ليالي كثيرة سيئة مع هيلاري”. وتابع الملياردير المثير للجدل “أود أن أشكره على صراحته”.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا