بنغالي يتورط في قضية غسيل بملياري ريال لصالح شاب سعودي مقابل 10 ريالات عن كل عملية

163383360366

ذكرت صحيفة محلية أن المحكمة الجزائية بجدة أصدرت أخيرا حكمًا بالسجن لمدة 8 أشهر بالإضافة إلى غرامة بنحو 3000 ريال والجلد 50 جلدة مكررة 4 مرات على وافد بنغلاديشي تورط في تحويل قرابة 4 ملايين ريال من حسابه المصرفي قبل أن يتم القبض عليه من قبل قسم تحريات الأموال بالتزامن مع انكشاف جريمة غسيل أموال تجاوزت ملياري ريال كان المتهم الرئيس فيها شاب سعودي حيث اتضح أن الوافد البنغالي كان يقوم بتحويل المبالغ للشاب نظير حصوله على بطاقة شحن اتصال ومبلغ 10 ريالات عن كل عملية تحويل يقوم بها.
و بحسب صحيفة “المدينة” ,تم توجيه الاتهام له بحسب لائحة الدعوى بالضلوع في التحويل غير النظامي لمبالغ مالية لا يعرف مصدرها وبطريقة غير نظامية وصلت بداية من 13 /‏ 4 /‏2014 إلى 13 /‏ 4 /‏ 2015 إلى (3943378) ريالات أقرَّ بقيامه بتحويل المبالغ إلى عدد من الشركات والمستفيدين بعدة دول من بينها شركات خليجية بناء على طلب الشاب السعودي الذي كان يعمل لديه في الشركة ويأخذ نظير ذلك فور عودته من البنك بطاقة شحن اتصال ومبلغ 10 ريالات عن كل عملية تحويل يقوم بها مؤكدًا أنه لا يعرف أي شيء عن غسيل الأموال وأنه لم يمارس هذه الجريمة.
المتهم الرئيس شاب سعودي لم يتجاوز الثلاثين من عمره.
لا تزال قضيته في محكمة الاستئناف.
تم القبض عليه في المطار أثناء عودته من إحدى سفراته الخارجية.
اتهامه بغسل أموال بملياري ريال من خلال تملكه مؤسسات وشركات.
استخدام عدد من مكفوليه لتنفيذ إيداعات بمبالغ كبيرة في أحد البنوك المحلية.
البنك سارع بالإبلاغ عن عمليات إيداع مشبوهة.
نفى الشاب السعودي خلال الجلسات الماضية جميع الاتهامات المنسوبة ضده.
قال إنه يزاول النشاط التجاري منذ حوالى عشر سنوات.
قال إنه يدير أنشطته التجارية في كل من الإمارات والصين والهند.