نشر موقع “اي بي سي” للأخبار فيديو جديدا لكاميرا مراقبة أظهرت مفجر نيويورك أحمد خان رحامي وهو يضع حقيبة تحوي قِدْراً مضغوطاً تم العثور عليه في شارع “ويست 27” قرب مكان التفجير الذي أدى إلى إصابة 29 شخصاً ليغادر بعدها المكان، فيما يظهر في الفيديو أحد المارة وهو يركل الحقيبة التي تحتوي على الجهاز.
هذا وتبحث شرطة نيويورك عن شخصين من المارة ظهرت صورهما على كاميرات المراقبة أثناء معالجتهما للقِدْر المضغوط.
والتقطت كاميرات المراقبة صورا للشخصين وهما يسيران في شارع “ويست 27” ويعثران على حقيبة تركت في الشارع.
وقال اونيل إن الشخصين “شاهدا الحقيبة وأعجبا بها وأخرجا شيئا بداخلها يبدو أنه عبوة أو قدر مضغوط، ووضعاه على جانب الطريق وأخذا الحقيبة”، وأكد “أنهما محظوظان للغاية” لأن العبوة لم تنفجر.
في غضون ذلك وصلت امرأة اشتبهت في الحقيبة وقامت بإبلاغ السلطات عنها في الحال.
هذا وكشفت وثائق رسمية مقدمة إلى المحكمة في قضية تفجيري نيويورك ونيو جرسي، أن المتهم أحمد خان رحامي -أميركي من أصول أفغانية-، اشترى مكونات القنابل التي استعملها في تفجير مانهاتن عبر الإنترنت منذ منتصف يونيو الماضي.