جنرال مصري يُفسِّر الضغوط الأمريكية لتعطيل تسليح المملكة

untitled-1_339

فسر عضو لجنة الدفاع والأمن القومي في البرلمان المصري، اللواء أحمد العوضي، سبب موقف الكونجرس الأمريكي لعرقلة بيع صفقة أسلحة أمريكية للسعودية، مؤكدًا أن هذا التوجه يستهدف بالأساس “إرضاء اللوبي اليهودي والصهيوني في أمريكا”.
ووفقا لموقع عاجل أشار اللواء العوضي (أحد أبطال حـرب أكتوبر 1973، القائد السابق لوحدات الصاعقة، والشرطة العسكرية، وسلاح المشاة بالجيش المصري)، إلى أن “اللوبي اليهودي في أمريكا مستمر في تعزيز قدرات إسرائيل وتسليحها، وضمان تفوقها على حساب الدول العربية، و”أمريكا تسعى بقوة إلى الضغط على السعودية حتى تقبل بدفع تعويضات عن أحداث 11 سبتمبر”، رغم أن تقارير رسمية أمريكية برأت المملكة من أي علاقة بالمنفذين للهجمات.
ويتصدر الأسماء الداعمة لوقف الصفقة داخل مجلس الشيوخ: كريستوفر مورفي، ومايك لي، وآل فرانكلين”، واسماء أخرى.
ونصح “العوضي” المملكة (بحسب موقع سبوتنيك)، بـ”تطبيق التجربة المصرية في تنوع مصادر تسليحها”، لا سيما أن “مصر أدركت بعد ثورة 30 يونيو ضرورة تنوع مصادر تسليحها، من فرنسا وألمانيا وروسيا”، حتى لا تتعرض للضغوط الأمريكية.
وأعلن أعضاء في مجلس الشيوخ الأمريكي أن المجلس سيصوت، اليوم (الأربعاء)، على مشروع قانون يهدف إلى منع بيع معدات عسكرية بقيمة 1.15 مليار دولار للمملكة بسبب ما وصفه بـ”مخاوف بشأن اليمن”.