طرد دشتي من الأمم المتحدة.. ونشطاء: لماذا لم يقبض عليه؟ -فيديو

عضو-مجلس-الأمة-عبدالحميد-دشتي-799x466

تداول نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، السبت (17 سبتمبر 2016)، مقطع فيديو يظهر عملية طرد ومنع النائب الكويتي المسيء عبدالحميد دشتي من مواصلة مداخلة تلفزيونية عبر سكايب، من داخل مقر مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، حاول خلالها التطاول على بلاده والمملكة العربية السعودية.
وأظهر الفيديو أحد رجال الأمن وهو يمنع دشتي من إكمال حديثه مع قناة الميادين، بعد أن حاول التطاول على السعودية والكويت، في حين حاول المذيع جاهدًا العودة للاتصال مع النائب المسيء، لكن دشتي تعرض -على ما يبدو- للطرد من داخل القاعة، في حين تساءل عشرات النشطاء عن سبب عدم القبض عليه رغم تقديم طلب للإنتربول الدولي بذلك.
وكانت محكمة الجنايات الكويتية قد قضت في يوليو الماضي بسجن عبدالحميد دشتي، 14 عامًا بتهمتي الإساءة للمملكة العربية السعودية والبحرين؛ وذلك بواقع السجن 11 عامًا و6 أشهر بتهمة الإساءة للسعودية، و3 أعوام بتهمة الإساءة للبحرين، وجرى تقديم طلب بالقبض عليه للإنتربول الدولي.
يُشار إلى أن مجلس الأمة الكويتي رفع الحصانة عن دشتي على خلفية عدة قضايا، منها القضية المتعلقة بتهمة إساءته للقضاء الكويتي في قضية الخلية الإرهابية المرتبطة بإيران وحزب الله، والإساءة للسعودية والبحرين.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا