فيديو: شجار بين مسؤول صيني والوفد المرافق لأوباما في قمة العشرين

Capture

شهد موعد وصول باراك أوباما إلى مطار مدينة هانغتشو الصينية لحضور قمة العشرين، صباح اليوم السبت، شجارًا بين مسؤولين من الوفد الأمريكي ورجال الأمن الصيني، غير أن ذلك لم يمنع الصين والولايات المتحدة من التصديق على اتفاقية باريس بشأن التغيّرات المناخية.
ووقع التوتر عندما حاول مسؤول أمني إبعاد الصحافة الأمريكية وعدد من مرافقي الوفد الأمريكي بعيدًا عن باراك أوباما، إذ رّد مسؤول صيني بصراحة: “هذا بلدنا.. هذا مطارنا”، عندما قال مرافقون لأوباما إن الصحفيين الأمريكيين مسموح لهم بحضور حفل استقبال الرئيس الأمريكي.
كما وقع توتر عندما حاول الأمن الصيني منع مستشارة الأمن القومي الخاصة بأوباما سوزان رايس من التقدم نحو باراك أوباما، وقد دام هذا الشنآن بضع لحظات قبل أن تتقدم البعثة الأمريكية إلى داخل المطار.
غير أن الاتفاق الذي جرى بين الرئيس الأمريكي باراك أوباما والرئيس الصيني شي جينبينغ والقاضي بالتصديق رسميًا على اتفاقية وُقعت العام الماضي في باريس بين مجموعة من الدول للحدّ من الآثار السلبية للتغير المناخي، غطى على التوتر في المطار.
وبهذا الاتفاق ستعمل الولايات المتحدة والصين على مراسلة الأمم المتحدة بمخططاتهما لتقليل انبعاث الغاز، إذ يعدّ البَلدان من أكثر بلدان العالم إنتاجًا للكربون الملوّث، ويعوّل مهتمون بمجال البيئة أن يدفع انضمام الصين والولايات المتحدة ببقية بلدان العالم إلى الانضمام للاتفاقية، إذ لا يتجاوز عدد الموّقعين عليها 55 دولة.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا