صور: أوباما يشارك في تأبين قتلى شرطة دالاس ويؤكد على وحدة الأمريكيين

29906170001_5032499751001_5032458502001-vs

قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما، اليوم، في كلمة ألقاها في دالاس أثناء مراسم تأبين الشرطيين الخمسة الذي قُتلوا برصاص قناص، إن بلاده ليست مقسَّمة كما قد يبدو على أساس العرق أو السياسة، رغم التوترات العنصرية التي تشهدها البلاد.
وقال أوباما: “أعلم أن الأمريكيين يجدون صعوبة حاليا في استيعاب ما شهدوه في الأسبوع الأخير، وأنا هنا لأقول إن علينا أن نرفض هذا اليأس، ولكي أؤكد أننا لسنا منقسمين كما يمكن يبدو”.
وكان أوباما ترافقه زوجته ميشيل، غادر واشنطن متوجها إلى دالاس لتهدئة البلاد التي صدمها الكمين الذي نصبه قناص أسود لرجال شرطة بيض.
وافتتح مايك رولنغز، رئيس بلدية دالاس، مراسم التأبين بقوله إن “روح مدينتنا تتألم”، وقال إنه منذ حادث إطلاق النار الذي هز الولايات المتحدة فإن سكان المدينة “بكوا بحرارة، واليوم نفتح أبواب مدينتنا”، وشكر أوباما على مشاركته في المراسم.
وكان ميكا جونسون (25 عاما) القناص الذي كمن لعناصر الشرطة وقتل خمسة منهم خلال التحقيق معه، قال إنه يريد قتل بيض “خصوصا شرطيين من البيض” انتقاما لمقتل شخصين أسودين الأسبوع الماضي برصاص الشرطة في لويزيانا ومينسوتا.
وأثار شريطا الفيديو اللذان التقطهما هاويان عن جريمتي القتل ونُشرا على مواقع التواصل الاجتماعي، صدمة بين الأمريكيين.
وفي أكثر اللفتات المؤثرة لتكريم رجال الشرطة الذين سقطوا برينت ثومسون، باتريك زاماريبا، مايكل كرول، لورن اهرينز، ومايمل سميث، وضع اسم كل منهم على كرسي في المدرج وزين الكرسي بالعلم الأمريكي وقبعة الشرطي. وشارك في المراسم كذلك الرئيس الجمهوري السابق جورج بوش.

 dallas-memorial Obama-Dallas-officers-memor_1468353678733_3968767_ver1.0 29906170001_5032375579001_obama-thumb  636039316937867424-AP-Obama-Police-Shootings-001 CnMTA_9WEAQt0m5 CnMTC0qXEAASVLl 160712101046-01-dallas-candlelight-vigil-0711-exlarge-169

download