اعلان

فيديو: شابان يصوران لحظة مقتلهما.. والتسجيل يستمر بعد الموت!

Advertisement

index

قررت عائلتا شابين قُتلا في حادث سير ماساوي نشر مقطع فيديو يرصد الدقائق الأخيرة لهما على قيد الحياة ولحظة موتهما.
وأوضحت العائلة أن سبب نشر الفيديو هو منع شبّان آخرين من ارتكاب نفس الخطأ.
ويسجّل الفيديو موت الشابين الإنكليزيين مايكل اوين (21 عاماً) وكايلي كيرفورد (20 عاماً) الذين صورا مشهد موتهما من دون أن يدركا!
وفي التفاصيل، قاد كايلي السيارة برفقة مايكل الذي كان يصور الجولة في شهر نيسان (ابريل) الماضي، ويطلب من زميله تخفيف السرعة قائلاً:  “نحن بسرعة 145 كيلومتراً في الساعة”، فكانت هذه كلماته الأخيرة، قبل اصدام السيارة.
واستمر هاتف مايكل  بالتسجيل بعد الحادث، إذ هرعت امرأة نحوهما لمساعدتهما، قائلةً: “أتسمعانني؟ هل تستطيعان سماعي ؟”.