صور: ولي العهد يزور رجلي الأمن الذين أصيبوا في حادثة التفجير الإرهابي بجدة

33e86491-4487-4fd9-917b-360562dc1b1a

زار ولي العهد وزير الداخلية الأمير محمد بن نايف اليوم (الثلاثاء) مصابي حادث التفجير الذي وقع بمواقف مستشفى سليمان فقيه بجدة، والذي نفذه انتحاري باكستاني الجنسية أول أمس (الأحد) ما أدى إلى إصابة مواطن ورجلي أمن.
وأكد ولي العهد أن أمن الوطن بخير وفي أعلى درجاته وكل يوم يزداد قوة، مرجعاً ذلك لفضل الله تعالى ثم لحكومة خادم الحرمين وحرص رجال الأمن وإصرارهم على تطهير الوطن من كل من تسول له نفسه المساس بمقدساته ومكتسباته وسلامة مواطنيه والمقيمين فيه.
وأضاف أن الأعمال البطولية التي قام بها رجال الأمن في التصدي للأعمال الإرهابية التي باءت بالفشل ليست بمستغربة، وأن هذا ما عهدناه من جميع المواطنين، ناقلاً تحيات ودعوات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز للمصابين وتمنياته لهم بالشفاء العاجل.
وعن التفجير الذي وقع أمس بالمدينة المنورة والقطيف، أكد الأمير محمد بن نايف أن تلك الأعمال الإرهابية لن تزيدهم إلا قوة وتماسكاً، مقدماً تعازيه لرجال الأمن الأربعة الذين توفوا بالمدينة وهم يؤدون واجبهم لخدمة زوار مسجد النبي صلى الله عليه وسلم.

0e1e4d44-bfb3-40ca-9790-72bbb7331c32
3d2422b8-413c-498c-8dd5-93ac3796d069

6d5c1be2-3fcc-4510-8656-e729faf3c9f1  562df40b-b134-4cf2-9a86-2788aa57366c
eacddf7f-6657-4706-b3b5-a6b5fbc031da