السعودية اليوم
اخبار محلية سعودية ومنوعات اخبارية محدثة من حول العالم

الإعلامي محمد الشهري: رحلتُ عن حروف وألوف بسبب العناد

337530-950-513x340

بعد سنوات طويلة ارتبط من خلالها برنامج المسابقات “حروف وألوف” عبر شاشة mbc1 باسم مقدمه المذيع محمد الشهري، جاء البرنامج في رمضان 2016 هذا العام بمذيع جديد وهو طارق الحربي، وغياب غير متوقع ومستغرب لمذيعه الأصلي، الأمر الذي فتح باب التكهنات حول الأسباب التي أدت إلى غياب الشهري، الذي رسم صبغة ونكهة وهوية خاصة من الصعب تعويضها.
في حديثه له وفقاً لموقع “هافينغتون بوست” قال محمد الشهري إن الأمور كانت على ما يرام العام الماضي، وهو آخر موسم للمذيع السعودي معهم، “وقبل 6 أشهر فوجئت بأن الزملاء يخبرونني بأن البرنامج سيتوقف ولم أعترض بل تقبلت الموضوع بصدر رحب، وانتهت العلاقة ولم أكن أعتقد أنه سيعود للظهور مرة أخرى إلا عندما شاهدت الإعلان للزميل طارق الحربي الذي أتمنى له كل التوفيق”.
لكن الله وفقني بصنع شخصية للبرنامج “لا يستطيع أحد أن يغيّر منها مهما كانت طموحاته”، وهو يعد من الأشياء الجميلة في حياتي بيني وبين جمهوري.
ويؤكد الشهري أنه لا خلاف بينه وبين mbc، موضحاً أنه يكنّ الاحترام لكل المسؤولين في القناة، وعلى رأسهم الشيخ وليد بن إبراهيم الإبراهيم، رئيس مجلس الإدارة، قائلاً: “تربطني بهم علاقة أخوة ومحبة ولا توجد أي مشاكل أو خلافات، إلا إن كانت هناك أشياء تدور في الخفاء، فأنا لا أعلم عنها ولا تهمني مهما كانت وحشيتها”.
ويضيف: “كان بودّي لو أن أحداً نصح مَنْ (ركب العناد رأسه) لإيقاف البرنامج وعمل برنامجاً جديداً حتى لا تتضرر موهبة جميلة كطارق الحربي الذي يعجبني في برنامجه (بالعارضة)، وحتى لا تتضرر القناة مالياً أو مشاهدة. ولكن في النهاية أنا أحترم القناة وأحترم قراراتها وعشقي لها أبدي”.
ويكمل: “تلقيت العديد من العروض المغرية، لكن طلبت إرجاءها إلى وقت لاحق، فأنا الآن أستمتع بأجواء رمضان في بلدي وبين أسرتي ومحبي محمد الشهري، بعد 11 عاماً خارج الوطن، وبعد رمضان بإذن الله لكل حادث حديث”.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا
تعليقات